طائر الفينش طويل الذيل او الفينش المقنع رمحي الذيل موضوع شامل

طائر الفينش طويل الذيل
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

طائر الفينش طويل الذيل Long-tailed finch

طائر الفينش طويل الذيل احد العصافير المميزة لأوقيانوسيا ، يتميز هذا الطائر بمنقاره الاحمر و بالسواد في الحنجرة كما ان الكثير من يخلط بينه و بين الحسون الراهب بسبب شبههما الكبير لكن عصفورنا هذا يختلف عنه بذيله الطويل الذي استمد تسميته منه إضافة إلى لون الارجل و المنقار .

طائر الفينش طويل الذيل

موطنه :

يتواجد طائر الفينش طويل الذيل في شمال استراليا حيث تتوزع عبر سلالتين فرعيتين حسب النطاق التالي :

  • a. acuticauda (Gould, 1840) – Long-tailed Finch – : اقصى شمال اقليم استراليا الغربية ( كيمبرلي ) .
  • a. hecki Heinroth, 1900 – Red-billed Finch – : شمال إقليم استراليا الشمالي ، و شمال شرق كوينزلاند .

يفضل العيش في غابات الأوكالبتوس و السهول العشبية القاحلة إضافة إلى السافانا مع شجيرات متفرقة و غالبا ما تكون بالقرب من مصادر المياه كالمجاري و مناطق الري .

الغداء :

في البر يتغدى الفينش المقنع رمحي الذيل على البدور الصغيرة من بعض النباتات متل السورغم ، الأثب و غيرها إضافة إلى الحشرات كالديدان و النمل لكن في الاسر فتغديتها تعتمد بشكل اساسي على بعض خلطات البدور و خاصة المخصصة لطائر الزيبرا فينش إضافة إلى الخضر و الفواكه كالخس و بعض النباتات البرية متل الزوان و الهندباء ، حشيشة القزاز ، و البيض او الديدان لامداده بالبروتين الضروري و خاصة في فترة التكاثر .

الفرق بين الدكر و الانثى :

رغم التقارب الكبير بين الجنسين فيما يخص الشكل الخارجي إلى ان هناك بعض المحددات البسيطة التي يتم الاعتماد عليها للتفريق بين الدكر و الانثى إذ ان الاول يتميز بحجمه الاكبر و بكونه الوحيد الذي يغرد إضافة إلى ان لديه الوان زاهية اكثر و بقعة سوداء اكبر بشكل قليل بينما للانثى الوان باهتة تميل في العادة إلى البني و يتم الاعتماد على عزل الطيور و ملاحظة سلوكها و تغريدها للتيقن اكثر .

الفينش طويل الذيل

موسم التكاثر :

في البر تتكاثر طيور الفينش طويل الذيل في الفترة ما بين منتصف موسم الامطار إلى بداية موسم الجفاف حيث تبني اعشاشها في الاشجار متل النخيل و الأوكالبتوس  يتشارك كلى الزوجين في بناءه ، تضع الانثى 4 او 5 بيضات دات لون ابيض تستمر فترة حضنهم قرابة ال 13 يوما لتخرج الصغار من العش بعد ما يصل إلى 21 يوما على فقصها ، لكنها تبقى تحت رعاية الوالدين لبضعت اسابيع ريتما اعتمدت بشكل كامل على نفسها .

التربية :

لا تختلف تربية الفينش طويل الذيل عن معظم العصافير المنتمية لفصيلة شمعية المنقار إذ انه بقفص متوسط الحجم و بغداء متنوع ستضمن مكان و صحة لهم لكن لا ننسى ان عليك الانتباه إلى ان يكون القفص بلاستيكي به جميع اللوازم و رغم ذلك ننصح بالسلاكة للاستمتاع بجمالها اكثر ، عند الرغبة في الانتاج يوضع الزوجين في قفص واسع و يتم توفير مواد التعشيش إضافة إلى العش الذي يكون في العادة عبارة عن صندوق خشبي مع الاهتمام بتقديم مصادر البروتين في هاته الفترة .

معلومات عامة :

  • يستطيع طائر الفينش طويل الذيل شرب الماء كما يفعل الحمام اي بدون رفع راسه بين الفينة و الاخرى عكس معظم العصافير الاخرى .
  • تعتبر الطيور التي يتراوح عمرها بين عام واحد و 3 سنوات هي الأنسب للتربية بغرض التكاثر إذ تكون النتائج افضل معها بسبب الخصوبة المرتفعة .
  • لتجهيز الطيور جيدا ينصح بإدخال نظام التكاثر الغذائي قبل حوالي الشهر من بدايته الفعلية .
  • بسبب صعوبة إرضاء هاته الطيور بالشريك الانسب ينصح بوضعها في البداية مع مجموعة تتكون من 8 إلى عشرة عصافير لجعلها تختار بنفسها لكن بعد ذلك من الافضل ان تعزل كل زوج و حده لانه قد تواجه مشاكل إذا كانت السلاكة صغيرة !

التسميات :

العربية : طائر الفينش المقنع رمحي الذيل
الانجليزية : Long-tailed Grassfinch , Heck’s shaft-tail , Black Heart finch
الفرنسية : Diamant à longue queue
الاسم العلمي : Poephila acuticauda

اتمنى ان يكون الموضوع شامل و مفيد لاتنسو متابعتنا على الفيسبوك و الاشتراك بقناتنا على اليوتيوب ليصلكم كل جديد لنا في عالم الطيور – موقع طيور العرب .

شارك هذا الموضوع مع أصدقائك

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!