الحمام الزاجل او حمام السباق موضوع شامل عن هذا الطائر

الحمام الزاجل
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

الحمام الزاجل Homing pigeon

الحمام الزاجل رمز الوفاء للوطن و آية من آيات الله عز وجل في خلقه فمهما ابتعدت عن موطنها تجدها تخر راجعةً اليه رغم كل الضروف التي تواجهها فهي اشبه بأدات الملاحة الحية بل و افضل من العديد من ادوات الملاحة التي صنعها الانسان لحد الان ، استعمل الحمام الزاجل في البداية كساعي بريد بين المدن و حتى في الحروب لنقل الاخبار و استمر تحسينه حتى اضحى في يومنا هذا هواية تستقطب الملايين من عشاق تربية الطيور حول العالم .

الحمام الزاجل
صورة لحمام السباق

أصل الحمام الزاجل

ينحدر الحمام الزاجل من بعض السلالات التي كانت تستخدم في الحرب و التي بدورها تنحدر من الحمام المستانس الدي نشاء عن الحمام الجبلي فعمليات الانتقاء و التدريب المتواصل اضافة الى تحسين النسل اوصلت الحمام الزاجل الى ماهو عليه الان فقد تم اختيار اجود انواع الحمام و مزاوجتها مع طيور بموصفات عالية ليصل الامر الى ماهو عليه حاليا ، وقد استخدم الحمام الزاجل لأول مرة في الأغراض الحربية عام 24 قبل الميلاد . و بالتالي تم الانتقال فيما كان يسمى بحمام البريد سابقا الى حمام السباق حاليا .

كيف يجد الحمام الزاجل طريقه ؟

نعم كان و لازال هذا السؤال يحير العديدين فرغم تغير الاجواء و الاماكن و مهما كان مكان اطلاقها بعيدا او غريبا عليها تجدها تعود لموطنها بدقة و سرعة قد تصل في بعض الاحيان الى 140 كلم / ساعة و بناء عليه تم طرح العديد من النظريات متل استخدامها للرائحة ، و هناك نظرية اخرى تقول بانه يستخدم المجالات المغناطيسية للأرض لتوجيهه و ذلك باستخدام بعض جزيئات الحديد المركزة في مناقيرها ، كما ان البعض يقول بانه بسبب قدرتها على سماع الموجات الفوق صوتية التي تصدر تقريبا من كل شيء بما في ذلك المحيطات و القشرة الارضية فهي تستخدمها في الملاحة ايضا و هناك من اضاف انها تستخدم الشمس و  النجوم و المعالم لتحديد مساراتها  لكن الجميع يتفق بان للحمام الزاجل قدرات ملاحية غير عادية اوهبها لها الله سبحانه .

ما موصفات الحمام الزاجل و انواعه ؟

الحمام الزاجل
صورة لجناح حمام السباق

لحمام السباق شكل وبنية انسيابية مميزة تساعده بشكل كبير في اختراق الهواء بسرعات كبيرة مع استخدام اقل جهد منها و يساعدها كدلك منقارها و منخارها في استنشاق الهواء بكل اريحية لأنه بمتابة مبطئ لسرعة الهواء التي تدخل بقوة كبيرة ، لكن ما يجعل الحمام الزاجل بهاته القدرات العالية هي مجموعة من الامور التي تتحد فيما بينها لتعطينا هذا المزيج المتالي للسباقات فأولا حجمها و تناسق ريشها يجعل منها كثلة انسيابية تحقق اقل مقاومة للهواء ، تانيا عظلات الكتف و الصدر و التي تكون بحجم كبير و ذات قوة عالية مما يسمح لها بالرفرفة و الطيران لمسافات طويلة و بسرعات كبيرة دون تعب و اخيرا و ليس آخرا اجنحتها و التي تعتبر المحرك الاساسي لها فهي معدة خصيصا للطيران بسرعات عالية لكن المميز في الامر هو ان شكلها يختلف حسب نوع الحمام و يمكننا تحديد قدرات هذا الاخير منها ليتم تقسيمها كالتالي :

ينقسم الحمام الزاجل الى  3 انواع ” تقسيم السلالات حسب المسافات التي تقطعها “

  • الطيور التي تقطع مسافات قصيرة و تتميز بسرعتها الكبيرة جدا لكن مع تدني قدرة تحملها نسبيا مثال

الجانيسين الارندونك و الفان لون و الدي كلاك

  • الطيور التي تقطع مسافات طويلة تتميز بسرعتها التابتة نوعها ما و بقدرتها الكبيرة على التحمل مثل

الجان اردن ، التورنير و الفمبر وانة و المولر ، فان دير ويجن ، كايبرز ، فان بروين ، كيرك باترك ، هوكس فان ريل

  • و حمام المسافات المتوسطة الدي يعتبر خليط بين صفات المسافات الطويلة و المسافات اقصيرة متل

الفان ريد والد لبار و المارك بولان الخ ..

تربية الحمام الزاجل :

تربية الحمام الزاجل
صورة حمامة سباق في اللوفت

غداء الحمام الزاجل

كما يعلم الجميع التغدية هي الركيزة و الدعامة الاساسية للحفاظ على صحة الطيور و نشاطها و كذلك زيادة لياقتها البدنية فكلما كان الغداء متوازن و منوع حصلت على حمام بجودة عالية و جاهز لتحمل مشقة الطريق لذلك عليك دائما مراقبة جودة الغداء و تنوعه حسب الفصول و المناخ اضافة الى المجهود المبدول ، لان كل مرحلة ” سباق ، تجهيز او انتاج ” تستلزم الحصول على قدر معين من المعادن و الفيتامينات و الكربوهيدرات اضافة الى البروتين و هو ما ستجده في الغداء المتنوع ونجدر بالذكر البذور التي لها النصيب الاكبر في النظام الغدائي للحمام إذ انها كلما كانت متنوعة و ذات جودة عالية كان دلك افضل و من اهم البدور التي يتغدى عليها الحمام القمح ، الشعير ، الدرة ، الدخن ، البازلاء ، العدس ، الحنطة ، الشوفان ، السورغم ، القرطم ، بدور دوار الشمس ، الارز ، بدور الملفوف … كما ان هناك خلطات جاهزة تباع في محلات الطيور و لتوفير الاملاح الضرورية متل الكالسيوم من خلال تقديم صدف الحبار المجروش + عظم الحبار و الرمل بالاضافة الى الحصى الصغيرة و لا ننسى كذلك المياه العذبة الضرورية .

ملاحظة : يتم كذلك تقديم بعض المواد المغذية الاخرى كالثوم و البصل و العسل و التي توضع في خلطات تخلف نسبتها من مربي لاخر حسب المكان الدي يعيش فيه و الظروف الموفرة لطيوره .

تدريب صغار الحمام

او بالاحرى انتقاء حمام السباقات الافضل .. يتم السماح للصغار بالطيران في عمر ال 5 اسابيع فحينها تكون بريش جاهز و بنية مهيئة لهاته المرحلة لكن من الضروري الانتباه الى بعض الامور متل ان لا يتم الافراج عليها و هي غير جائعة لدلك ينصح بتجويعها قليل و اطلاقها مع السرب الاساسي . و عند ذلك تكون مهمتك الوحيدة هي ملاحظتها وبعد مدة لا تتجاوز ال 15 دقيقة قم بنداء الطعام لياتي السرب ، وهنا تتم اول عمليات الانتقاء فمن الشائعة ان لا تعود بعض الصغار مباشرة و ذلك بنزولها على اسطح مجاورة او في اماكن بعيدة لكن اذا تكرر الامر قم بنفي الطيور التي تتفعل دلك و احتفظ فقط بالصغار التي ترجع بلا تردد الى اللوفت الخاص بها ، تستمر على هذا الحال لمدة لا تقل عن 8 اسابيع كي تعتاد صغار الحمام على منزلها و التعرف بشكل جيد على المناطق المحيطة بسلاكتها و هنا بلا شكل تكون قد اقصيت بعض العناصر التي تحط بعيدا و احتفظت بالطيور الافضل بعد انتهاء هاته الحطوة الاساسية عليك بعد دلك بتوسيع المسافات التي تقطعها الطيور و ذلك يتم باخدها الى مناطق بعيدة بشكل تدريجي لتتدرب

في المرة الاولى يكون البعد لا يفوق ال 1 كيلو متر و يتم الاطلاق بشكل جماعي بعدها تقوم باخد كل طائر على حدا و اطلاقه من اتجاه مختلف ( و بطبع دون الملاحظات بخصوص كل طائر متل سرعته و استجابته مع العملية )

بعد يومين او 3 مدد المسافة الى 5 كيلومتر و كالعادة في البداية اطلقهم بشكل جماعي و بعد دلك يتم الاطلاق بشكل منفرد و كرر العملية في الاربع اتجاهات لمدة اسبوع مع ترك مجال لترتاح فيه الطيور

بعدها تمدد المسافة ل 10 كيلو متر حيث تاخد الطيور في الصباح الباكر و تطلقها مجتمعة في المرة الاولى لتعتاد على وجود حمام كثير كما في السباقات و في المرة التانية و التالتة تطلق كل واحد بشكل منفرد ( الواحد تلو الاخر ) مع تدوين الملاحظات كسرعة الوصول ، كيفية الطيران الخ ..

تستمر في تمديد المسافة 15 >> 25 >> 35 الى ان تصل الى 100 كلم تطلق بشكل منفرد في المرة الاولى و التانية و في المرة التالتة يتم اطلاقها مجتمعة

تم تمدد المسافات الى ما يفوق ما تنوي المشاركة فيه في السباقات و من المهم كذلك ان يكون منحى التدريب مطابق لمنحى السباق او قريب اليه قدر الامكان .

ملاحظة :
  • استخدم اقفاص معدة خصيصا لنقل الحمام و تفدى العلب المغلقة او الكرتون فهو يؤثر سلبا على ادائها
  • ايضا لا تجعله مكتظا كي تتعود الطيور على التبات و عدم المشاجرة و اعطائها بعض المساحة للراحة
  • عود الطيور على التغدي داخل اقفاص النقل و البيات داخلها
  • لا تطلق الطيور مباشرة بعد احظارها بل اترك لها مجالا للراحة و التعود على الجو الجديد
  • دائما دون كل مراحل التدريب و قم بجدولتها بحيث لا تستنزف طاقة الحمام

التسميات :

العربية : حمام البريد ، حمام السباق
الانجليزية : Homing pigeon , Pigeon racing
الفرنسية : Pigeon voyageur
الاسم العلمي : Columba livia domestica

اتمنى ان يكون الموضوع شامل و مفيد و نعتدر على الإطالة بسبب رغبتنا في ان يكون الموضوع كافي و وافي و ينزع اللبس او الغموض على العديد من مراحل حياة هذا النوع من الطيور ، لاتنسو متابعتنا على الفيسبوك و الاشتراك بقناتنا على اليوتيوب ليصلكم كل جديد لنا في عالم الطيور – موقع طيور العرب .

شارك هذا الموضوع مع أصدقائك

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest
Share on whatsapp

4 أفكار عن “الحمام الزاجل او حمام السباق موضوع شامل عن هذا الطائر”

    1. هذا واجب و ان شاء الله في القادم ستكون العديد من المواضيع المفصلة عن جميع انواع الحمام و الطرق السليمة لتربيتها

  1. موضوع ممتاز بارك الله فيك ، عشقي للحمام بدا من الصغر و لازال الا يومنا هذا يبهرني بالعديد من الامور الجديدة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!